السبت، 8 ديسمبر 2018

حركة تنقل موظفي التربية بين الولايات “استثنائية جدا”

أكدت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريط، الخميس، أن حركة تنقل موظفي التربية ما بين الولايات تتم بصفة “استثنائية جدا” ويتم اللجوء إليها بعد استنفاذ منتوج المدارس العليا للأساتذة وكذا المسابقات.

وردا عن سؤال متعلق بالمعايير المعتمدة للفصل بين طلبات منح رخص التنقل للموظفين، في جلسة علنية بمجلس الأمة، أوضحت الوزيرة، باستنفاذ منتوج أن “الأولوية في التوظيف في المناصب المالية الشاغرة للسنة الدراسية تكون على أساس منتوج التكوين التكميلي المتخصص قبل التعيين”.

وأضافت أنه “إن بقيت مناصب شاغرة”، يتم التكفل بعملية التنقل والدخول إلى الولاية حيث يكون تخصيص هذه المناصب بعدد الطلبات الموجودة في حدود المناصب المالية والبيداغوجية المتوفرة، مشيرة إلى أنه في حالة وجود أكثر من طلب على المنصب الواحد فإنه يأخذ بعين الاعتبار خاصة المؤهلات، الكفاءة المهنية، الأقدمية، الوضعية العائلية والعقوبات التأديبية.

وذكرت بن غبريط أنه في إطار تكريس مبدأ اللامركزية يتم تفويض سلطة التسيير على المستوى المحلي إلى مديري التربية سواء تعلق الأمر بالتوظيف، الترسيم، الترقية أو غيرها من الحالات.

شارك

مقالات ذات صلة

حركة تنقل موظفي التربية بين الولايات “استثنائية جدا”
4/ 5
Oleh

ادخل بريدك واشترك

اشترك معنا ليصلك كل جديد.