الأحد، 23 يونيو 2019

إقصاء طلبة الليسانس والماستر المعيدين ابتداءا من الموسم القادم

قرّرت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي إقصاء الطلبة المعيدين والمتأخرين والمنقطعين عن الدراسة لمدة سنتين متتاليتين، سواء في الليسانس أو الماستر، مؤكدة أن طلبة الليسانس والماستر المسجلين في سنوات بين 2014 و2017، مطالبون بالنجاح والانتقال إلى السنة الموالية لتفادي إقصائهم، حيث لن يتم السماح لهم بالتسجيل الموسم المقبل في حال عدم النجاح.

ودعت في هذا الشأن مختلف المؤسسات الجامعية الطلبة المنقطعين والمعيدين وكذا المتأخرين في الدراسة لمدة سنتين متتاليتين، إلى ضرورة احترام النصوص القانونية والتنظيمية سارية المفعول. وأكدت أن طلبة الليسانس والماستر المسجلين سنوات 2014، 2015، 2016 و2017 الذين أعادوا وانقطعوا عن الدراسة لمدة سنتين متتاليتين، لن يسمح لهم بإعادة التسجيل في الموسم القادم (2019 ـ 2020).

وأكدت مختلف المؤسسات الجامعية، في بيان لها، يحمل طابع مهم جدا، أنه وفقا للنصوص القانونية والتنظيمية سارية المفعول، فإن طلبة السنة الأولى جذع مشترك، المسجلون سنة 2016 مطالبون بالنجاح والانتقال إلى السنة الثانية ليسانس خلال الموسم الجامعي الجاري. وفي حال عدم النجاح لم يسمح لهم بإعادة التسجيل للموسم القادم (2019 ـ 2020).

كما أشار البيان أيضا، إلى طلبة السنة الثانية ليسانس، المسجلون سنة 2015، مطالبين بدورهم النجاح والانتقال إلى السنة الثالثة ليسانس خلال الموسم الجامعي الجاري، وفي حالة عدم النجاح لن يسمح لهم بإعادة التسجيل في الموسم القادم (2019 ـ 2020).

وفيما يتعلق بطلبة السنة الثالثة ليسانس المسجلين سنة 2014، فهم مطالبون بالتخرج الموسم الجامعي الجاري (2018 ـ 2019)، وهو آخر موسم للدراسة.

وفيما يتعلق بالماستر سنة 2017، فهم مطالبون بالنجاح والانتقال إلى السنة الثانية ماستر خلال السنة الجامعية الجارية، وفي حال عدم النجاح لن يسمح لهم بإعادة التسجيل في الموسم القادم (2019 ـ 2020)، في حين أكدت مصالــــح الوصاية أن طلبة السنة الثانية “ماستر” المسجلون سنة 2016، فهم مطالبون بالتخرج خلال الموسم الجامعي الجاري، وهو آخر موسم للدراسة، ولن يسمح بإعادة التسجيل في الموسم القادم (2019 ـ 2020)، حتى وإن تمت مناقشة مذكرة التخرج.

شارك

مقالات ذات صلة

إقصاء طلبة الليسانس والماستر المعيدين ابتداءا من الموسم القادم
4/ 5
Oleh

ادخل بريدك واشترك

اشترك معنا ليصلك كل جديد.