الاثنين، 16 ديسمبر 2019

أهم إنجازات الطيب بوزيد

عجز وزير تصريف الأعمال، الطيب بوزيد، عن إيجاد الحلول المناسبة للنهوض بالجامعة خلال أزيد من 7 أشهر من توليه مهام تسيير قطاع التعليم العالي والبحث العلمي خلفا للطاهر حجار، فلمي عمل على امتصاصا غضب النخبة التي يستمر حراكها إلى اليوم، الى جانب عقد ندوة وطنية ركز فيها الشكليات أكثر من المضمون، وبين هذا وذاك فتح ملف اللغة المعتمدة بدل المناهج والبرامج المقدمة.

«سأعمل جاهدا على استبدال اللغة الفرنسية بالإنجليزية»، أوامر لمدراء ورؤساء الجامعات بالاعتماد عليها في تعليماتهم ومراسلاتهم، صفحة خاصة بالوزير من أجل الإجابة على تساؤلات الاسرة الجامعية كل يوم أربعاء ولساعات، العمل على عقد ندوات واجتماعات دورية مع مسؤولي القطاع وكذا بعض النقابات، ندوة وطنية انتقدتها الاسرة الجامعية لغياب قرارات من شأنها النهوض بالجامعة الجزائرية، رفض لزياراته في عديد الولايات، أنها وباختصار أبرز المواقف، الإنجازات وكذا التصريحات التي رافقت وزير القطاع الطيب بوزيد طيلة أكثر من 7 أشهر من تعيين على راس قطاع التعليم العالي والبحث العلمي، علقت عليه الأسرة الجامعية آمالها في إحداث التغيير خاصة بعد تصريحاته الأولى، فكان منتظرا منه اتمام المهام خاصة بعد تعهده بالعمل على إصلاح الشقين الاجتماعي والبيداغوجي في بعض الندوات الصحفية إلا أن النتيجة كانت عكس المتوقع، حيث كان في انتظار بوزيد أطول سنة جامعية بعد الحراك الطلابي الذي شهدته السنة الجامعية، بوزيد حاول مرارا وتكرارا مخاطبة الطلبة من خلال تأكيده توفير الضروريات في الإقامات والمؤسسات الجامعية، ليعلن الطلبة إضرابا عبر مختلف هذه المؤسسات بسبب الوجبات المقدمة، الاقامات المهترئة وغياب الضروريات على مستواها كان ابرزها الخاصة بطالبات إقامة أولاد فايت إلى جانب ذلك، مهازل الماستر الذي تم التسجيل فيه على مرتين غير بعيد عن ذلك احصاب معدلات 1 و2 في الدكتوراه كانوا اول الناجحين.

الوافد الجديد على قطاع التعليم العالي ابدى استعدادا لمحاورة الشريك الاجتماعي من اجل تقديم الأفضل للطالب ، يغر ان لقائه اقتصر على نقابة أو نقابتين فقط فيمتا استثنى البقية أما فيما يخص التنظيمات الطلابية فصرحت في عديد المرات انه سيتم الاجتماع بها حسب طلبها على حدى، غير أن اللقاء لم يكن جماعيا ولا فرديا.

الطيب بوزيد و كما هو متعارف عليه سيرحل ويترك منص لمسؤول اخر دون ان يقوم باي تغيير على مستوى الجامعة، سوى أنه أطلق سبر آراء من أجل استبدال اللغة الفرنسية بالإنجليزية وكذا العمل على منح خاصة بالمجتهدين والناجحين بهذه المؤسسات فيوقت بلغ الطلبة مسيرتهم الـ 42.

شارك

مقالات ذات صلة

أهم إنجازات الطيب بوزيد
4/ 5
Oleh

ادخل بريدك واشترك

اشترك معنا ليصلك كل جديد.